يتم التشغيل بواسطة Blogger.
التعليم العالي في ماليزيا

التعليم العالي في ماليزيا

Lokmane AB الاثنين، 7 نوفمبر 2016 0 تعليق المشاهدة

طورت ماليزيا نظامها التعليمي خلال 30 سنة الماضية من أجل الوصول إلى نظام تعليمي متميز توافق شهاداته الشهادات العالمية لبريطانيا، أمريكا و أستراليا و بذلك تستطيع إستقطاب طلبة أجانب كثر و النهوض ببلدها. و من بين الأشياء التي أتاحتها ماليزيا لطلاب الجامعات هي الحصول على دبلومين من ماليزيا و دولة أخرى و بسعر أقل حيث أن الطالب يدرس نصف مدة دراسته سواء بالبكالوريوس (الليسانس) أو الماجستير (الماستر) أو الدكتوراه بجامعة في ماليزيا و نصف المدة الآخر بجامعة تكون في بريطانيا أو أمريكا أو أستراليا كما أن سعر الدراسة يكون أقل بكثير لو تدرس كامل المدة بالجامعة الأمريكية أو الأسترالية.
فالعديد من الجامعات هنا في ماليزيا توفر هاته الخاصية و التي تسمى بـ (Twinning Degree Programmes) و لكن على الطالب أن يسأل أولا الجامعة لأنه أحيانا تجد هناك تخصصات غير موجودة بها شراكة بين الجامعة الماليزية و جامعة أخرى. كما أن الشراكات ليست فقط محدودة بين الدول التي ذكرت سابقا، فهناك جامعات لديها شراكة مع جامعات من كندا، فرنسا، ألمانيا، اليابان و غيرها من الدول فالشيء المهم بالشراكة هو قصد الجامعة الجيدة بالتخصص الذي تريده الجامعة.
و هذا النوع من الدراسة الذي يتيح للطالب الدراسة في ماليزيا و بلد آخر استقطب العديد من الطلاب الأجانب حيث أن ماليزيا لديها حاليا أكثر من 70000 طالب أجنبي يدرسون بأراضيها مما جعلها أحد أفضل 20 دولة باستقطاب الطلبة الأجانب متفوقة بذلك على نيوزيلندا، اليابان، كوريا الجنوبية، هولندا، اسبانيا، ايطاليا و غيرها من الدول الجيدة بالتعليم.
و من بين أهم الفوائد لهذا النوع من الدراسة للطالب هو زيادة خبرة الطالب لاطلاعه على العديد من الاشياء خلال دراسته ببلدين مختلفين كما أنه يحصل على دبلومين معترف بهما بالبلدين مما يسهل عليه إيجاد عمل و ذلك بقتح آفاق العمل لديه في دوليتن.

و في الأخير بالتوفيق لجميع الطلبة في مشوارهم الدراسي و المهني.

التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق